fbpx
18af04cc d527 4924 9d90


تقدم رجل الأعمال الأميركي إيلون ماسك، الرئيس التنفيذي لـ”تويتر”، اليوم الأربعاء، بالاعتذار عن الخطأ الذي سقط فيه عملاق التواصل الاجتماعي حين تم التعريف بالخطأ وزارة الخارجية النرويجية على أنها تتبع دولة نيجيريا.

وعلق ماسك على تغريدة الخارجية النرويجية بالقول: “نأسف!”.

وكانت وزارة الخارجية النرويجية طلبت، أمس، من إدارة الدعم الخاصة بـ”تويتر” Twitter Support، من خلال حسابها الرسمي على موقع التدوينات القصيرة، تصحيح الخطأ الوارد في التعريف بالحساب.

وجاء في تغريدة الخارجية النرويجية: “الأعزاء في دعم تويتر @TwitterSupport، بقدر ما نستمتع بالعلاقات الثنائية والتقارب في الحروف الأبجدية مع نيجيريا، سنكون ممتنين إذا تم تعريفنا بأننا النرويج”، مع وجه إيموجي مبتسم.

وفي الحساب الرسمي الموثق لوزارة خارجية النرويج، تم تعريفها بأنها منظمة حكومية تابعة لدولة نيجيريا. كما تم تعريف أسماء رئيس الوزراء ووزير الخارجية خطأ أيضا.

وباللغة الإنجليزية فإن حروف النرويج Norway مختلفة تماما مع حروف نيجيريا Nigeria ويتفقون فقط في الحرف الأول “N”.

وخلال ساعات، يبدو أن الفريق الفني في موقع التدوين المصغر عمل على إصلاح الخطأ، إذ أصبح يشار إلى حساب وزارة الخارجية النرويجية بأنه مؤسسة حكومية نرويجية، لكن دون أن يرد على التغريدة. فيما رد ماسك اليوم بالاعتذار.

وشهد موقع “تويتر” سلسلة من المشكلات التقنية منذ أن استحوذ عليه الملياردير الأميركي المثير للجدل إيلون ماسك قبل شهرين، مثل توثيق الحسابات بالعلامة الزرقاء.

Source link

error: Alert: Content selection is disabled!!